ما - حول

بعيون أخرىنساء 2017
ما - حول
بعيون أخرىنساء، هو برنامج يمكّن مجموعة نساء عربيّات ويهوديّات التعرف على ثقافات بعضهن البعض من خلال الابداع والتعلم والتجارب المشتركة.
تعرفت المشاركات خلال الدورة على مصوّرات ومصوّرين من البلاد والعالم، وتعرّفن على مكوّنات الكاميرا، واختبرن العمل الفنّيّ لتصوير فوتوغرافيّ يروي قصة. شملت الدورة لقاءات تصوير في بيوت المشاركات وفي جبعات حبيبة بمرافقة فنّانات، وزيارات لمعارض تصوير فوتوغرافيّ.
تخلل الدورة لقاءات محادثات حول قضايا نسائية، وثقافية، وأسرية، وبيئية، والتي كشفت للنساء عوالم متشابهة ومختلفة.

هذه العوالم أصبحت المواد الخام للمعرض، الأضداد التي تندمج في  ذات البقعة من هذه البلاد.
موضوع البيئة كان الموضوع الرئيسيّ في اللقاءات. الأرض، المكان، المنظر الطبيعيّ؛ تلك البقعة من العالم التي يحبها الجميع والتي رسختها عدسة الكاميرا.
في هذه البيئة أضئنا التمثيل النسائيّ على مختلف تجلياته.

جرت العادة على امتداد تاريخ الفنون على موضعة النساء داخل الحيز البيتيّ في المطبخ وغرفة الضيافة، إلا أن دخول النساء إلى عالم الابداع قد أحدث تغييرًا على تلك التموضعات. في المعرض الحالي تخرج النساء إلى العلام المحيط بهن لدراسة تمثيلات حضورهن في هذا العالم.
لا يمكن لحضور مجموعة نساء يهوديّات وعربيّات في الحيز البقاء داخل إطار مسائل الجندر، بل يطرح أيضًا تساؤلات عن التاريخ والانتماء إلى الحيز.
هذا المعرض هو بمثابة تسليط ضوء الكشّاف على تجربة التعلم، واللقاءات والأسئلة التي طُرحت وبقيت مفتوحة.
ليس هذا اختتام أو تلخيص، بل اقتراح نسائيّ لإعادة النظر في عالمنا المشترك.
مجموعة بعيون أخرىنساء 2017
 
بإرشاد تمار شليط أڤني، عبد الرؤوف أبو فنة وعبير غنايم.